X
مسؤول سعودي: القذافي وأمير قطر خططا لاغتيال الملك عبد الله

الجمعة :2017-06-16 14:04:31
مسؤول سعودي القذافي وأمير قطر خططا لاغتيال الملك عبد الله

كشف المستشار بالديوان الملكي السعودي، سعود القحطاني، عن تفاصيل خطة اغتيال العاهل السعودي الراحل، الملك عبد الله بن عبد العزيز.

وأكد القحطاني وفق قناة (العربية)، أنه بعد مؤتمر شرم الشيخ في عام 2003، خططت كل من قطر وليبيا لاغتيال الملك عبد الله، حيث دبر ذلك وفق قوله: الرئيس الليبي الراحل، معمر القذافي، وأمير قطر السابق حمد بن خليفة آل ثاني.

واضاف: "بدأت أحداث القصة عام 2003 خلال مؤتمر القمة العربية الذي أقيم في شرم الشيخ بمصر، عندما هاجم الرئيس الليبي معمر القذافي السعودية والملك فهد فرد عليه الأمير عبد الله، "ولي العهد آنذاك"، بجملته المشهورة: "أنت من جابك للحكم؟".

وجاء عبر صفحة حساب القحطاني على (تويتر): "انفعل القذافي وتواصل مع معارضين سعوديين وخاصة المقيمين بلندن فلم يتفاعلوا معه لاتفاقهم مع أمير قطر حمد بن خليفة بالعمل لصالحه"، مضيفًا: "بعد ذلك القذافي طلب منه مساعدته في الانتقام من الأمير عبد الله وأبدى حمد استعداده لذلك فاتفقا على عقد اجتماع بين مخابرات الدولتين بالدوحة، وأن ممثل القذافي في الاجتماع العقيد محمد إسماعيل، أكد للقطريين أن أي تعاون لا يهدف إلى اغتيال الأمير عبد الله مرفوض تمامًا"، وفق القحطاني. 

وأوضح المستشار بالديوان الملكي، "أن الأمير القطري أصدر أوامره للمعارضين السعوديين في لندن بالعمل على تنفيذ كل الأوامر التي تصلهم من العقيد الليبي محمد إسماعيل"، لافتًا إلى أن المنشقين أبديا سعادتهما بتنفيذ المخطط، وأكد سعد الفقيه أن الاغتيال قابل للتنفيذ وأنه بمجرد حدوثه سينهار النظام السعودي".

وتابع: "قناة الجزيرة كانت حينها تعمل على تنفيذ الخطة التي وضعها سعد واعتمدها حمد، والتي تتلخص بالدعاية لما أسموه بتنظيم القاعدة في جزيرة العرب".

واختتم سعود القحطاني تغريداته بالقول: "التكملة في الأيام القادمة، وكل ماقلته موثق بالدليل القاطع وسيكون مفاجئاً للجميع".

 


أخبار متعلقة


تابعنا على
تعليقات Facebook

شارك برأيك
إجراءات الرئيس عباس تجاه قطاع غزة .. ستفضي إلي ؟
  • فصل قطاع غزة كليا عن باقي الوطن وإعلانه إقليم متمرد
  • تراجع حركة حماس عن تفردها بحكم القطاع وتسليمه لحكومة الحمدالله
  • تدخل جهات عربية ودولية لجمع حركتي فتح وحماس في حكومة وحدة
النتائج إنتهى التصويت