X
الصحة الفلسطينية تحذر من السباحة في بحر غزة

الثلاثاء :2017-07-11 23:30:04
الصحة الفلسطينية تحذر من السباحة في بحر غزة

حذرت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، المواطنين من السباحة في  بحر مدينة غزة نهائياً جراء ارتفاع نسبة تلوث المياه؛ بسبب استمرار ضخ مياه الصرف الصحي تجاهه.

ويعيش سكان قطاع غزة حالة إحباط كبيرة، بعد أن منعوا  من السباحة في البحر الذي يعد متنفسهم الوحيد في ظل استمرار الحصار الإسرائيلي وحالة الإغلاق منذ منتصف يونيو/ حزيران عام 2007.

وتشير تقارير رسمية صادرة عن سلطة البيئة، إلى أن نسبة تلوث شاطئ قطاع غزة وصلت إلى 70% بسبب استمرار ضخ مياه الصرف الصحي غير المعالجة إلى البحر، في ظل استمرار انقطاع التيار الكهربائي لفترات طويلة.

ويعاني قطاع غزة من أزمة في التيار الكهربائي، منذ شهر أبريل/ نيسان الماضي، حيث لا تصل الكهرباء سوى لساعتين أو ثلاث ساعات يوميا إلى منازل المواطنين والمنشآت الاقتصادية والخدماتية والصحية، مقابل قطع 12 ساعة متواصلة.

وبدأت شركة الكهرباء الإسرائيلية منذ الشهر الماضي بتخفيض إمداداتها من الكهرباء للقطاع بنحو النصف، وذلك بعد أن خفضت السلطة الفلسطينية مدفوعاتها للشركة.

وقال محمد السعيدي الذي وصل إلى شاطئ بحر مدينة غزة مع زوجته وأطفاله السبعة:" لن نسبح في البحر. زي ما انت شايف لونه غامق من كتر المجاري".

وأضاف السعيدي في تصريحات لموقع "الغد"، "البحر هو المتنفس الوحيد الباقي، يجب البحث عن حلول سريعة حتى نتمكن من السباحة في البحر"، لافتاً إلى أنه لن يسمح لأطفاله بالسباحة في البحر خشية من تعرضهم لأمراض.

ويشعر السعيدي بألم وحسرة جراء عدم تمكنه من الاستجمام هذا العام على شاطئ بحر غزة، مشيراً إلى أنه قدم إلى البحر هرباً من عتمة البيت وحر الصيف حيث لا تتوفر الكهرباء، موضحاً، أن أزمة الكهرباء حولت ليلهم نهاراً، حيث يستيقظوا في جوف الليل عندما تأتي الكهرباء لغسيل ملابسهم وجلي أواني المطبخ والاستحمام.

وخلال تجوالك على طول شاطئ بحر غزة ستجد اصطفاف الغزيين على الشاطئ دون الاقتراب من البحر للسباحة على إثر تلوثه بمياه الصرف الصحي.

إصابة الأطفال بأمراض جلدية

من جانبه، كشف مدير دائرة الصحة والبيئة في وزارة الصحة بغزة، الدكتور سامي لبد، عن استقبال المستشفيات في القطاع يومياً حالات مرضية لأطفال مصابين بطفح جلدي ونزلة معوية جراء شربهم للمياه الملوثة أثناء ممارستهم السباحة في البحر.

وقال لبد في تصريح صحفي، إن "الأشخاص الذين يمارسون السباحة في المياه الملوثة ولديهم جروح في العيون يكونون عرضة لمشاكل في النظر والسمع أيضا"، مشيراً إلى أن ظاهرة تلوث مياه البحر تحدث بشكل سنوي في فصل الصيف لكنها هذا العام ارتفعت بنسب خطيرة، بسبب تفاقم أزمة الكهرباء.

وأوضح لبد أنه بعد الفحوصات الأخيرة فإن "ساحل مدينة غزة غير صالح للسباحة ورماله ملوثة ولا يفضل الجلوس عليها تفادياً لحدوث إصابات بأمراض جلدية".

شواطئ غزة ملوثة

 وقالت سلطة جودة البيئة في قطاع غزة :"إن نسبة تلوث شاطئ بحر قطاع غزة وصلت إلى 70%  بسبب استمرار ضخ مياه الصرف الصحي غير المعالجة إلى البحر، في ظل اشتداد أزمة الكهرباء، محذرة من تفاقم الوضع البيئي."

وقال مدير عام الإدارة العامة لحماية البيئة في سلطة البيئة المهندس بهاء الدين الأغا، إن الوضع البيئي تفاقم بشكل كبير في ظل الأوضاع الصعبة جداً التي يمر بها في قطاع غزة بسبب أزمة الكهرباء والحصار المشدد، موضحاً خلال لقاء صحفي بغزة، أن انقطاع الكهرباء أثر بشكل سلبي على كافة قطاعات البيئية، منها: "تلوث مياه الشاطئ بمياه الصرف الصحي الغير معالجة".

وطالب الأغا المواطنين بالالتزام بالأماكن الصالحة للاستجمام كما هو معلن والابتعاد عن الأماكن الملوثة والغير صالحة للاستجمام حفاظا على صحتهم وسلامتهم وخصوصا عدم الاقتراب من مصبات المياه العادمة".

وقال إن: "قطاع غزة يوجد به خمس محطات معالجة، أربعه منها تصرف مياه الصرف الصحي نحو البحر، والخامسة في شمال القطاع، والتي يتم تصريف المياه منها نحو أحواض عشوائية، ما يؤدي لتسرب المياه الملوثة الى باطن الأرض وبالتالي تأثر الخزان الجوفي المصدر الوحيد لسكان القطاع".

وطالب الأغا المؤسسات الدولية والمنظمات الحقوقية بإلزام الاحتلال برفع فوري للحصار المفروض على قطاع غزة، خاصة القطاعات الحيوية التي تمس الحياة اليومية للمواطنين، الذين لهم الحق بتزويدهم بالاحتياجات الاساسية التي كلفها لهم القانون الدولية للعيش بكرامة.

وخفضت السلطات الإسرائيلية من إمدادات الكهرباء لقطاع غزة بنسبة 55 ميجاواط من أصل 120 ميجا، في حين يحتاج القطاع ما يزيد عن 500 ميجاواط، حيث المتوفر مصادره هي 65 ميجاواط من الخطوط الإسرائيلية، و23 ميجاواط من محطة التوليد الوحيدة في القطاع التي تعمل بمولد واحد.


أخبار متعلقة


تابعنا على
تعليقات Facebook

شارك برأيك
إجراءات الرئيس عباس تجاه قطاع غزة .. ستفضي إلي ؟
  • فصل قطاع غزة كليا عن باقي الوطن وإعلانه إقليم متمرد
  • تراجع حركة حماس عن تفردها بحكم القطاع وتسليمه لحكومة الحمدالله
  • تدخل جهات عربية ودولية لجمع حركتي فتح وحماس في حكومة وحدة
النتائج إنتهى التصويت