نتنياهو ينفي احتجاز "الرئيس" برام الله أو منعه من السفر

الإثنين :2017-08-07 15:54:46
نتنياهو ينفي احتجاز الرئيس برام الله أو منعه من السفر

نفى مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، تقارير إعلامية عبرية، قالت إنه جرى تحويل الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى "سجين" محتجز في رام الله، عقاباً على فشله في تهدئة الأوضاع خلال الأحداث الأخيرة.

وقال بيان صادر عن مكتب نتنياهو، اليوم الإثين، إن "هذه المزاعم ليست صحيحة"، مشيراً إلى أن ما حملته التقارير العبرية عارٍ عن الصحة.

وكان الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، قد صرح بأن الرئيس لن يغادر رام الله بسبب قطعه التنسيق الأمني مع إسرائيل، غيّر أن الإعلام العبري، زعم بأن هذا الإجراء جاء لإخفاء وجود عقوبات إسرائيلية مفروضة على عباس.

وفي وقت سابق من الأسبوع الجاري نقلت صحيفة "معارف" العبرية  عن مصدر فلسطيني رفيع قوله، "إن عباس عاجز عن مغادرة رام الله بسبب عقوبات إسرائيلية مفروضة، منذ مقتل ضابطين إسرائيليين قرب المسجد الأقصى في 14 من الشهر الماضي، والأزمة التي نشبت بعد هذه العملية".

 


أخبار متعلقة


تابعنا على
تعليقات Facebook

شارك برأيك
عودة الحكومة لغزة سيفضي إلي ؟
  • رفع الحصار عن غزة بشكل كامل وفرض السلطة إدارتها علي القطاع
  • رفع جزئي للحصار مع ضعف في تولي السلطة إدارتها للقطاع
  • لا شيء سيتغير
النتائج إنتهى التصويت