الحساينة لـ ميـلاد| قرارات للحكومة ستقود لإنفراجات حياتية للغزيين

الإثنين :2017-10-02 10:45:03
الحساينة لـ ميـلاد قرارات للحكومة ستقود لإنفراجات حياتية للغزيين
خاص - غزة

قال وزير الأشغال والإسكان مفيد الحساينة، إنّ الأجهزة الأمنية في غزة تعاملوا بجدية عالية مع قضية المصالحة، و"أبلغونا أنه لن يسمح بأي إساءة او إعاقة من أي شخص كان".

وأضاف الحساينة في مقابلة خاصة بوكالة"ميــلاد"، أنّ التصريحات الأخيرة التي اطلقتها حركة حماس تدل على عمق نضوج المصالحة، وافساح المجال القيام بمهامها في القطاع.

وذكر أنّ وزراء الحكومة سيشرعون بالتواصل مع وزاراتهم خلال الأيام التي سيمكثون بها في القطاع، "وستكون لهذه الزيارة ما بعدها".

وأشار إلى أن الحكومة لديها خطة كاملة للتعامل مع الوزارات واحتياجات القطاع من كهرباء ومياه، مبينًا الى أن اللجان الفنية المشكلة ستباشر عملها في انجاز ملف المصالحة.

وأوضح أن الوزراء سيلتقون بوكلائهم و"هناك نوايا صادقة لدى الجميع بالعمل، واستعداد للقيام بمهامهم"، مضيفًا: "رئيس الوزراء سيعرض جملة من القرارات بعد اجتماع الحكومة في غزة، وستكون هناك انفراجات في الواقع ضمن خطوات".

ومن المقررّ أن يصل اليوم الاثنين وفد الحكومة برئاسة رئيس الوزراء رامي الحمد الله، ويضم الوفد 150 شخصًا تقريبًا.

ووصل وفدًا مصريا برئاسة السفير المصري في "إسرائيل" حازم خيرت، وعضوية اللواء همام أبو زيد، واللواء سامح كامل.

وبيّن أن زيارة الحكومة هي زيارة عمل وليس بروتوكولية، وسينتج عنها "قرارات وانفراجات" في الملفات الحياتية اليومية للمواطنين بغزة.

وقال إن الوفد الأمني التابع للحكومة بغزة أكد إبلاغهم بقرار يقضي باستقبال الحكومة وتسهيل مهمتها، وإزالة أي معيقات تعترض طريق عمل الوزراء.

وأشار إلى أن الزيارة ستتضمن مؤتمرا صحفيا لرئيس الوزراء رامي الحمد الله سيعلن خلالها عن عدة قرارات حكومية تخفف من الأزمة بغزة.

وأشار إلى أن القضايا الكبرى المتعلقة بالمعابر والامن ودمج الموظفين، سيتم حلها وفق اتفاق 2011.

وردًا على سؤال يتعلق بوجود الطرف المصري، أجاب: "نرحب بالجهد الكبير الذي بذلته القاهرة ولا تزال لاتمام المصالحة، لكن الحديث عن استلام وتسليم في الحكومة ليس امرًا دقيقا، فاللجنة الإدارية جرى حلها والوزراء سيذهبون للقاء مع موظفيهم".

ولفت إلى أن المبعوث الاممي نيكولاي مالدينوف الذي سيزور القطاع خلال فترة زيارة الحكومة، وعد بحثّ الدول المانحة للايفاء بالتزاماتها في قضية الاعمار خاصة وان هناك الفي وحدة سكنية لم تبنى لهذه اللحظة، مشيرا الى وجود أفكار لدى مالدينوف حول حل ازمة الكهرباء.

وبيّن أن الحكومة شكلت لجنة برئاسة رامي الحمد الله لدراسة الاستفادة من غاز غزة.

وذكر أن الحمد الله سيفتتح عددا من المشاريع خلال زيارته، بينها برج الضافر الذي اعيد بناؤه جديدا بعد تدميره في حرب 2014.

وكان رئيس الوزراء رامي الحمد الله قد قال إن الحكومة ستساهم بشكل تدريجي في حلّ القضايا العالقة التي وقفت في السابق عائقاً أمام تنفيذ اتفاقات المصالحةبين حركتي فتح وحماس.

وأعلن الحمد الله عن تشكيل 3 لجان، هي: لجنة المعابر، ولجنة الوزارات والموظفين، واللجنة الأمنية.

وقال: "ذاهبون اليوم إلى قطاع غزة بروح إيجابية، وعاقدون العزم على القيام بدورنا في دعم جهود المصالحة وطي صفحة الانقسام؛ ليعود الوطن موحدا بشعبه ومؤسساته".

ومن المقرر أن تصل اليوم حكومة التوافق لقطاع غزة من أجل استلام مهامها، بوساطة مصرية.


أخبار متعلقة


تابعنا على
تعليقات Facebook

شارك برأيك
عودة الحكومة لغزة سيفضي إلي ؟
  • رفع الحصار عن غزة بشكل كامل وفرض السلطة إدارتها علي القطاع
  • رفع جزئي للحصار مع ضعف في تولي السلطة إدارتها للقطاع
  • لا شيء سيتغير
النتائج إنتهى التصويت