وزير الخارجية الألماني يعلن انتهاء خلافه مع نتانياهو

الأربعاء :2018-01-31 16:15:57
وزير الخارجية الألماني يعلن انتها خلافه مع نتانياهو

أعلن وزير الخارجية الألماني زيغمار غابريل، انتهاء خلافه مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو.

وقال غابريل، اليوم الأربعاء، عقب لقائه نتانياهو في مؤتمر صحفي بالقدس: "لقد تم تسوية الموضوع على ما أعتقد".

وفي الوقت نفسه، أكد غابريل، أن "الاختلافات في الرأي، التي أدت إلى الخلاف قبل تسعة أشهر، لا تزال قائمة"، وقال: "أعتقد أن رئيس الوزراء نتانياهو سيواصل تبرير رد فعله".

وتأتي زيارة غابريل إلى إسرائيل اليوم بعد تسعة أشهر من إلغاء نتانياهو اجتماعاً معه بسبب لقائه مع جماعة معارضة لاحتلال الأراضي الفلسطينية.

وأصر غابريل خلال زيارته لإسرائيل في أبريل(نيسان) الماضي على لقاء منظمات غير حكومية، من بينها منظمة تجمع شهادات الجنود الإسرائيليين حول أنشطتهم في الأراضي المحتلة، وأحياناً أعمال إجرامية مزعومة.

ورد نتانياهو وقتها بإلغاء لقائه مع الوزير الألماني، قائلاً إنه لن يستضيف أي شخص يلتقي مجموعة "تشوه" الجنود الإسرائيليين.

وقال غابريل اليوم: "وجدت في ذلك الحين أنه من المناسب عدم إلغاء موعد مع المجتمع المدني بسهولة"، مضيفاً في المقابل أن "هناك الكثير من القضايا التي يتفق فيها مع نتانياهو في الرأي".

وعن الخلاف الأخير حول القدس، ذكر غابريل أنه من وجهة نظر ألمانية وأوروبية يتعين تحديد وضع المدينة من خلال المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين"، مضيفاً أنه "يتعين وجود دولتين إسرائيلية وفلسطينية في إطار تسوية سلمية"، وأشار إلى أن "القدس من الممكن أن تكون عاصمة للدولتين".

يذكر أن الاعتراف المنفرد من جانب الولايات المتحدة بالقدس كعاصمة لإسرائيل أدى إلى تحويل واشنطن إلى طرف متحيز ووسيط غير نزيه من وجهة نظر الفلسطينيين.

وأكد غابريل، أنه "لا يمكن إحداث تقدم في عملية السلام بالشرق الأوسط بدون الولايات المتحدة"، مضيفاً أنه سيُجري محاولة إقناع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الموافقة على المفاوضات، "إذا طرح الأمريكان عرض وساطة على الطاولة".


أخبار متعلقة


تابعنا على
تعليقات Facebook

شارك برأيك
عودة الحكومة لغزة سيفضي إلي ؟
  • رفع الحصار عن غزة بشكل كامل وفرض السلطة إدارتها علي القطاع
  • رفع جزئي للحصار مع ضعف في تولي السلطة إدارتها للقطاع
  • لا شيء سيتغير
النتائج إنتهى التصويت